best counter

القوات اليمنية المشتركة تقتحم حرم مطار الحديدة

baselآخر تحديث : السبت 16 يونيو 2018 - 4:45 مساءً
القوات اليمنية المشتركة تقتحم حرم مطار الحديدة

اقتحمت القوات اليمنية المشتركة بإسناد من قوات التحالف العربي حرم مطار مدينة الحديدة الاستراتيجي، السبت، بعد معارك مع ميليشيات الحوثي الإيرانية ضمن عملية عسكرية لتحرير المدينة انطلقت قبل 3 أيام. يأتي ذلك، في وقت ارتفع عدد قتلى مسلحي الميليشيات الإيرانية في المعارك الدائرة منذ أيام ضمن عملية تحرير مدينة الحديدة على الساحل الغربي لليمن، مع احتدام الاشتباكات المسلحة في محيط مطار المدينة الاستراتيجي.

وأفاد مراسل وكالة”سكاي نيوز عربية” بارتفاع عدد قتلى ميليشيات الحوثي خلال المعارك مع القوات اليمنية المشتركة المدعومة من قوات التحالف العربي، إلى أكثر من 250 شخصا منذ بدء عملية تحرير الحديدة قبل 3 أيام.

وكثفت طائرات التحالف العربي غاراتها الجوية على مواقع المتمردين في جبهة الساحل الغربي، واستهدفت معاقل للحوثيين قرب جامعة الحديدة والخط الساحلي الواصل إلى أطراف مديرية الدريهمي.

ويأتي هذا التطور في وقت اشتدت المعارك بين القوات اليمنية المشتركة بإسناد من قوات التحالف العربي، وبين ميليشيات الحوثي الإيرانية قرب أسوار مطار الحديدة الاستراتيجي.

من جانبها، شنت طائرات التحالف العربي سلسلة غارات على تعزيزات للحوثيين بجوار المطار، مما أدى إلى زعزعة صفوفهم وتراجعهم أمام ضربات القوات اليمنية المشتركة.

ومنذ الجمعة، أصبح مطار الحديدة تحت السيطرة النارية لقوات المقاومة اليمنية المشتركة بإسناد ومشاركة من قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، التي حاصرت أفراد ميليشيات الحوثي الإيرانية داخل أسوار المطار.

وجاءت السيطرة النارية على المطار وسط انهيارات كبيرة في صفوف الميليشيات المتمركزة في المدخل الجنوبي للمدينة، فيما تمكنت القوات المشتركة من أسر عدد كبير من مسلحي الميليشيات.

القوات اليمنية المشتركة تقتحم حرم مطار الحديدة
رابط مختصر
2018-06-16 2018-06-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حافز اليوم وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حافز اليوم وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

basel