best counter

وزارة الخدمة المدنية تواصل قبول طلبات الرجال على الوظائف التعليمية

baselآخر تحديث : الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 - 11:44 مساءً
وزارة الخدمة المدنية تواصل قبول طلبات الرجال على الوظائف التعليمية

تواصل وزارة الخدمة المدنية استقبال طلبات المواطنين لشغل الوظائف التعليمية الشاغرة.

وكانت وزارة الخدمة المدنية أغلقت  أمس باب استقبال طلبات النساء وبدأت في تلقي طلبات الرجال.

وأعلنت وزارة الخدمة المدنية أن استقبال طلبات الرجال على الوظائف التعليمية مستمر حتى 23 من الشهر الهجري الجاري.

وكانت وزارة الخدمة المدنية أعلنت بدء استقبال طلبات تقديم الخريجات على الوظائف التعليمية البالغ عددها 4716 وظيفة عبر نظام جدارة على موقع الوزارة الإلكتروني بدءًا من يوم 6  وحتى 20 من شهر ذي الحجة.

وكانت وزارة الخدمة المدنية قد سبق وأعلنت عن هذه الوظائف وبشكل مفصل للرجال والنساء في اليوم الثاني من الشهر الحالي على بوابة الوزارة الإلكترونية.

ودعت وزارة الخدمة المدنية، الخريجين  الراغبين في التقدم للوظائف التعليمية في مراحل التعليم العام، ممن تتوافر لديهم الدرجات العلمية والتخصصات المناسبة لشغل الوظائف المشمولة بلائحة الوظائف التعليمية، وذلك من الحاصلين  على الدرجة الجامعية من مختلف الجامعات أو الكليات المعتمدة داخل أو خارج المملكة، وذلك بالتعاون مع وزارة التعليم.

ونوهت وزارة الخدمة المدنية، من خلال إعلانها إلى أنها ستعلن عن أسماء المدعوات للمطابقة التي لا تعني الترشيح، خلال أسبوع من موعد انتهاء فترة التقديم، إلى جانب الكثير من تفاصيل الإعلان الذي يمكن الاطلاع عليه من خلال الرابط التالي: (هنا) .

وكشفت  وزارة الخدمة المدنية، أمس عن وجود وظائف نسائية متبقية للتقديم عليها حيث لم يتقدم لشغلها العدد الكافي من بين النساء في المرحلة السابقة.

وأوضحت الخدمة المدنية أن هناك 160 وظيفة تربية بدنية للمرحلة الابتدائية متبقية في جميع المناطق التعليمية. ولفتت الخدمة المدنية إلى أن هناك أيضًا 30 وظيفة لم تكن ضمن رغبات المتقدمات على الوظائف التعليمية.

يذكر أن وزارة الخدمة المدنية، قد دعت مساء اليوم الاثنين، 4526 مواطنة من المتقدمات على الوظائف التعليمية، لمطابقة بياناتهن اعتبارًا من اليوم وحتى الخميس.

رابط مختصر
2017-09-12 2017-09-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حافز اليوم وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حافز اليوم وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

basel